أنواع الشعر

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 24 فبراير 2021
أنواع الشعر
مقالات ذات صلة
اتجاهات وأنواع العولمة
اغرب انواع الساعات
أنواع ألعاب الكوتشينة

يعرف الشعر بإنه شكل من أشكال الفن العربي الأدبي، وكان العرب قديماً قدموا أشكال مختلفة من هذا الشعر، ولأسباب مختلفة سواء للغزل، الحب، الحزن وغيرها من الموضوعات ليمتد بعد ذلك حول العالم.

أنواع الشعر في اللغة العربية

الشعر الملحمي وهو شعر أسطوري ازدهر في عصر الشعوب الفطرية، الذين تميّزوا في خلط الواقع والخيال والحكاية والتّاريخ كما يتضمّن الشعر الملحمي في الغالب فكرة الحرب والدّفاع عن البلاد، وتمجيد أبطال الحرب.

وبعد ذلك طور العديد من الشعراء الشعر الملحمي ليكون عبارة عن مطولات تقوم هذه المطولات على تصوير الأوضاع التي يعيشها الشعب أو الأمة المنظور إليها من الأفق الخاص بالشاعر إذ تمتزج تجاربه الشخصية بالبيئة وأحداثها.

الشّعر المسرحي: وهو شعر موضوعي، ومن أشهر أنواع الشعر العربي، يأتي في شكل مرتب للأحداث ترتيباً زمنياً أو سببياً وفقاً للموضوع.

وقد ظهر في عام 1870، وهو عبارة عن مسرحيات كُتت بشكل شعري أو نثر مسجوع.

وقد عرف الأدب العربي هذا اللون الشعري في العصر الحديث بعد اطلاع الشعراء العرب على الادب الغربي فتأثروا به وعدّوه ضمن انواع الشعر العربي.

 الشّعر الغنائي: وهو أقدم ألوان الشعر، وقد يسمى بالشعر الوجداني، وهو يعني ذلك التعبير عن العواطف الخالصة في مجالاتها المختلفة من فرح وحُزن وحب وبغض، وما إلى ذلك من المشاعر الإنسانية، و ارتبط منذ نشأته بالموسيقى والغناء ومن هنا سمي بالشعر الغنائي.

يمتاز الشعر الغنائي كغيره من أنماط الشعر عند وصفه شيء معين أنه لا يقتصر على الجانب المادي وحده لأن عاطفته وطموحه يتجاوزان الإحساس بالواقع بل يسعى لبلوغ سر الأسباب ويصبح شعره نوعاً من ارتياد إلى عوالم ما وراء الطبيعة يرسم ملامحها وحدودها وساكنيها ويعيش في هذه العوالم في قصيدته التي دائماً ما تكون في حبيب أو أخ أو شخص غائب عن النظر فيعيش معه في القصيدة.

الشّعر القصصي: ويتسم هذا النوع من الشعر بأنه يقدم قصة على شكل شعر، وتتوفر فيه كامل عناصر القصة الأساسية المتمثّلة في السرد، وتقديم أحداث القصة، والوصف في إبراز صفات الأشخاص، والحوار، والنهاية.


 شكل الشعر

الشعر الحر، وهو من أنواع الشّعر الحديث، لا يلتزم القافية، والوزن، وحرف الروي، وانتشر في الوطن العربي قديماً ومازال يقدمه الكثير من الشعراء في الوقت الحالي.

 الشّعر العمودي، يعتبر أصل جذور كافة أنواع الشّعر، ويتسم بأنه يحتوي على مجموعة أبيات وكل بيت يتألف من مقطعين، يسمّى الأول الصدر، والثاني العجز، يتميز بالحفاظ على الحفاظ على الوزن الشعري الموحد، بغض النظر عن طولها والوزن هو أحد أهم خصائص الشعر العمودي، ويمثل الركن الرئيسي له، و الحفاظ على القافية نفسها لجميع أبيات القصيدة، بغض النظر عن طولها.

الشعر الشعبي الذي يتم التحدث به أو كتابته باللغة العربية غير المعيارية، ولكن في اللغة العامية للأشخاص المتداولين بينهم، مثل الشعر، مثل الزجل، والموال.

أغراض الشعر

  • شعر الرثاء: هو مظهر من مظاهر مزايا وفضائل الموتى، وعرض لمشاعر الشوق لهم.
  • شعر هجاء: هو الشعر الذي ينكر أي سمات جيدة أو حميدة لشخص أو قبيلة.
  • شعر الوصف: هو الشعر المبني على وصف الأشياء والأشخاص، لجعل القارئ يستدعيهم كما هم بالفعل عندما يقرأون شعر الوصف.
  • شعر الغزل: هو شعر الحب، وغالبًا ما يتم كتابته في حب النساء.
  • شعر الاعتذار.
  • شعر الحكمة: الذي يكون قصده نابعاً من الحكمة.