مواطن أردني يجبر زوجته على ابتلاع 10 دنانير مع الزبادي: ما القصة؟

  • تاريخ النشر: الجمعة، 16 يوليو 2021
مواطن أردني يجبر زوجته على ابتلاع 10 دنانير مع الزبادي: ما القصة؟
مقالات ذات صلة
مواطن يطلب استلام صور حفل زفافه بعد مرور 43 سنة على تصويرها: ما القصة؟
فيديو الدنانير المتطايرة في الكويت تعطل الحركة المرورية
وفاة ملاكم أردني بضربة قاضية في بطولة العالم يثير الجدل: ما القصة؟

في واقعة غريبة تصدرت منصات التواصل الاجتماعي، في الأردن فقد أجبر رجل من محافظة الزرقاء زوجته على ابتلاع 10 دنانير والسبب كان غريب و صادم للجميع.

في التفاصيل التي نقلتها التقارير الصحافية الاردن، فالرجل طلب من زوجته ابتلاع الدنانير  وذلك عقاباً لها على عدم اهتمامها بابنهما، الذي ابتلع قطعة نقود أردنية.

وقالت السيدة الأردنية في تصريحاتها إن زوجها أجبرها على تقطيع 10 دنانير وخلطها بالزبادي، ومن ثم أكلها، بدافع تغافلها عن ابنها، الذي ابتلع نصف دينار أردني في غفلة منهم خلال تواجده في المنزل.

وقالت السيدة أن ابنها الصغير، غافلها وابتلع قطعة النقود، مؤكدة أنها لم تقصر في حضانته وتربيته ولفتت إلى استخراج قطعة النقود من معدة ابنها فوراً داخل أحد المستشفيات وأنه بحالة صحية جيدة.

وعقب خروج طفلها من المستشفى، طلبت السيدة من زوجها الطلاق مشيرة إلى أن زوجها بإجباره لها على ابتلاع الدنانير العشرة قد ظلمها، وعرض حياتها للخطر.

 حالات الطلاق في الأردن

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن حادثة طلاق عروس في ثاني أيام زواجهم بسبب إهمالها لحماتها والاهتمام بأهلها ووالدتها.

وفي التفاصيل التي تم تداولها، وذكرتها العديد من التقارير الصحافية أن العريس غضب من العروس بسبب تحضيرها وجبة المنسف لأهالها واهتمت بالطعام، بينما قررت العروس طلب وجبة الشاورما لوالدة العريس دون اهتمام بها، الأمر الذي أغضب العريس بشده ووجده نوع من الإهانة لوالدته وتقليل من شأنها وشأنه.

وعقب الموقف قرر العريس طلاق زوجته التي لم يمض على زواجهم إلا أيام قليلة بسبب هذا الموقف.

على منصات التواصل الاجتماعي، أثارت الواقعة غضب الكثير من المغردين، ووجدوا أن الواقعة مؤسفة وأن العريس تعامل بشكل غير إنساني.

وفي واقعة أخرى، أقدمت عروس على ضرب عريسها صباح يوم الزفاف أي بعد يوم واحد فقط من إتمام زفافهم، أدت إلى طلاقهما على الفور، وفي التفاصيل التي ذكرتها التقارير الصحافية السبب هو تهديد زوجها لها في حال التأخر في تحضير الغداء.

قال شهود عيان، بعد إتمام الحفل، وفي أول يوم من زواجهم هدد الزوج الذي لم يكشف عن اسمه زوجته بضربها في حالة التاخر في اي وقت عن إعداد الطعام وهذا الأمر ما لم تقبله العروس وقامت هي بضربه على الفور، مما تسبب له في جروح مختلفة في جسده نقل إلى المستشفى للحصول على العلاج المناسب.

وقبل انتقاله إلى المستشفى، قرر الزوج بإبلاغ عائلته بما حدث من قبل زوجته، لتجتمع العائلتين لبحث ما حدث، مما ترتب عليه توسع دائرة المشاجرة بينهما للضرب في الشارع والتي انتهت بتدخل بعض المارة والجيران.