مخاوف الطفولة أن يخرج شيء مرعب من المرحاض: تحولت لحقيقة مع رجل نمساوي!

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 07 يوليو 2021
مخاوف الطفولة أن يخرج شيء مرعب من المرحاض: تحولت لحقيقة مع رجل نمساوي!
مقالات ذات صلة
أصل اختراع المرحاض: من هنا بدأت القصة
صدق أو لا تصدق.. ثعبان يخرج حياً من معدة ثعبان آخر ابتلعه.. فيديو مرعب
فيديو طريف: رجل يخرج من النافذه ليغسل شعره بالشامبو تحت المطر

مخاوف الطفولة التي مر بها أغلبنا، أن يخرج شيء ما من قاعدة المرحاض ويؤذينا، تحول لحقيقة مفزعة وتفاصيل أسوأ حتى من مخاوف طفولتنا، حيث تعرض رجل نمساوي أثناء استخدامه المرحاض لأغرب شيء قد يتعرض له أي شخص أثناء هذا الفعل اليومي العادي.

رجل نمساوي يُنقل للمستشفى بعد لدغة من ثعبان

تلقى رجل نمساوي مفاجأة غير سارة وغير عادية صباح يوم الاثنين عندما عض ثعبان أعضائه التناسلية أثناء استخدامه المرحاض.

شعر الضحية البالغ من العمر 65 عامًا، بضربة في الأعضاء التناسلية حوالي الساعة 6 صباحًا بعد وقت قصير من جلوسه على المرحاض في منزله في جراتس، وفقًا لبيان صحفي صادر عن الشرطة النمساوية المحلية وعندما نظر الرجل في وعاء المرحاض للتحقق مما قد يكون أصابه، رأى ثعبانًا ألبينو يبلغ طوله أكثر من 5 أقدام ينظر إليه.

كيف وصل الثعبان إلى المرحاض؟

مخاوف الطفولة أن يخرج شيء مرعب من المرحاض: تحولت لحقيقة مع رجل نمساوي!

ينتمي الثعبان إلى جاره البالغ من العمر 24 عامًا وهو من عشاق الزواحف والذي احتوت شقته المجاورة أيضًا على 10 ثعابين أخرى وزغة وقالت الشرطة إنه لم يتضح كيف هرب الثعبان من حوضه، لكنه ربما دخل المرحاض عبر نظام الصرف الصحي.

نُقل الضحية التي لم يكشف عن هويته إلى مستشفى قريب حيث عولج مما وصف بأنه "إصابات طفيفة"، من حسن حظه أن الثعبان كان غير سام ومع ذلك، يمكن أن تكون لدغات الثعابين مؤلمة للغاية وتنطوي على مخاطر إضافية لأن بعض الحيوانات قد تكون حاملة للأمراض.

وطالبت الشرطة خبير الزواحف فيرنر ستانجل بإزالة الثعبان بعد وقوع حادث العض، قال ستانجل للصحيفة النمساوية كرونين تسايتونج إن إنقاذ الثعبان من المرحاض كان مهمة صعبة، خاصة مع الحرص على تجنب إصابة الثعبان.

طُلب من عمال الطوارئ مغادرة الحمام قبل إجراء عملية إنقاذ الثعبان، بسبب مخاوف من أن الحركة والاهتزازات قد تخيف الثعبان، حاول الثعبان مقاومة مالكه عن طريق شد عضلاته والضغط على المرحاض، لكن تمت إزالته في النهاية قبل تنظيفه وإعادته إلى المنزل.

تحقق السلطات مع مالك الثعبان ، الذي ورد أنه صُدم" بالحادث، لاتهامه بالاعتداء بالإهمال، على الرغم من اتخاذ القرار بإعادة الثعبان إلى صاحبه، إلا أن السلطات البيطرية المحلية قد تتوصل في النهاية إلى قرار مختلف. [1]

حوادث مشابهة حدثت من قبل

لم تكن حادثة يوم الاثنين هي المرة الأولى التي يتم فيها اكتشاف ثعبان داخل حوض المرحاض، حيث حدث ذلك في حوادث متعددة، على الرغم من ندرة التقارير عن اللدغات ذات الصلة.

في الشهر الماضي ، تم استدعاء شركة Tableland Snake Catchers لإزالة ثعبان كان قد اتخذ مكانًا داخل المرحاض في منطقة كوينزلاند بأستراليا، سرعان ما تم اكتشاف أن الثعبان شق طريقه إلى المرحاض عن طريق الدخول إلى نقطة مفتوحة بالقرب من المنزل والتحرك عبر الأنابيب ولم ترد أنباء عن لدغات أو إصابات أخرى.

وفي مارس، اقترب رجل يبلغ من العمر 45 عامًا في تايلاند من التعرض للعض بعد جلوسه على المرحاض ولاحظ شيئًا ما اصطدم بنهاية مؤخرته والذي سرعان ما اكتشف أنه بسبب ثعبان كبير، كما يُظهر مقطع فيديو نُشر على الإنترنت أحد المستجيبين للطوارئ وهو يسحب الثعبان من المرحاض.

أيضًا تعرضت امرأة تبلغ من العمر 54 عامًا في تايلاند للعض من قبل ثعبان شق طريقه إلى المرحاض داخل منزلها في أكتوبر الماضي وبعد خروجها من المستشفى حيث عولجت من اللدغة المؤلمة والدامية، قالت بونسونغ بلايكيو إنها ستفحص المرحاض في كل مرة قبل أن تجلس من تلك اللحظة فصاعدًا. [1]