معجون الأسنان: تعرف على أصل الاختراع من أين بدأ

  • تاريخ النشر: السبت، 04 سبتمبر 2021
معجون الأسنان: تعرف على أصل الاختراع من أين بدأ
مقالات ذات صلة
أصل اختراع النويتلا: تعرف عليه
من أين بدأ رجيم الكيتو: إليك أصل الاختراع
تعرف على أصل اختراع النوتيلا

معجون الأسنان لا أحدَ يجهلُه! واستخدمَه القدماءُ قبلَ 5 آلافِ عامٍ ووضعَه جنودُ الحربِ العالميةِ داخلَ جرَّةٍ! تعرَّف معنا على أصلِ معجونِ الأسنانِ عبرَ التاريخِ.

معجون الأسنان

ظهرَ أولُ معجونٍ للأسنانِ بشكلِه الحاليِّ في عامِ ألفٍ وثمانِمئةٍ وثلاثةٍ وسبعينَ 1873م ويُعرَفُ معجونُ الأسنانِ على أنه تركيبةٌ كيميائيةٌ تستعمَلُ بالفرشاةِ لتنظيفِ أسطحِ الأسنانِ بهدفِ تأمينِ الناحيةِ الجماليةِ من تنظيفٍ وتلميعٍ وللحصولِ على نفَسٍ ذي رائحةٍ زكيةٍ ولمنعِ الإصابةِ بتسوسِ الأسنانِ وذلك بإضافةِ العقاقيرِ لمعالجتِها مع الأنسجةِ الداعمةِ له.

أصل اختراع معجون الأسنان 

وكانتْ أقدمُ محاولةٍ معروفةٍ لتصنيعِ معجونِ الأسنانِ في مصرَ قبلَ خمسةِ آلافِ 5000 سنةٍ وكانَ يتركَّبُ من المِلحِ والنعناعِ وحُبوبِ الفُلفلِ الأسودِ وجزيئاتٍ من أزهارِ السوسنِ المُجفَّفةِ التي اكتشفَ العلماءُ حديثًا أنها تُشكِّلُ حمايةً من أمراضِ اللثةِ وبدؤوا يُضيفونَ زيوتَ تلك الزهرةِ
لتركيباتِ معجونِ الأسنانِ.

أقدم معجون الأسنان عرف قبل  5 آلاف سنة في مصر وبحلولِ عامِ ألفٍ وتسعِمئةٍ 1900 تطورتِ التجارِبُ المتعلقةُ ببيكربونات الصودا وأضيفتْ كمياتٌ صغيرةٌ من الماء الأوكسجيني إليها.

جرة معجون الأسنان ببداية القرن العشرين

وكانَ ذلك بدايةً لتسويقِ معجونِ الأسنانِ وحتى الحربِ العالميةِ الأولى كان معجونُ الأسنانِ يُباعُ في داخلِ جِــرارٍ صغيرةٍ وكانَ الناسُ يدفعونَ فرشاةَ الأسنانِ داخلَ الجرةِ لالتقاطِ جزءٍ من المعجونِ.

ويُستخدَمُ معجونُ الأسنان اليومَ لإزالةِ بقايا الطعامِ والبلاك وهي الطبقةُ التي تتشكلُ من تفاعلِ بقايا الطعامِ مع اللعابِ وتُسبِّبُ تسوسَ الأسنانِ ويُصنَعُ معجون الأسنانِ على شكلِ معجونٍ هلاميٍّ وتختلفُ مكوناتهُ حسَب العلامةِ التِّجاريةِ اختلافًا طفيفًا ولكن تتشابهُ معظمُ المعاجين في مُكوِّناتِها العامة.

ويتكوَّنُ معجونُ الأسنانِ من موادَّ كاشطةٍ لطيفةٍ مثلِ كربوناتِ المغنيسيوم والكالسيوم وأملاحِ الفوسفات والمرطباتِ التي تحفظُ معجونَ الأسنانِ من الجفافِ مثل الجلسرين والسوربيتول وبعضِ المُكثِّفاتِ لتعطيَ معجونَ الأسنانِ مظهرًا وملمسًا متجانسًا وأيضًا يُضافُ الفلورايد لتقويةِ مينا الأسنان ومقاومةِ التسوسِ.

ثمَّ يُضافُ بعضُ النكهاتِ من النوعِ الذي لا تُسبِّبُ تسوسَ الأسنانِ مثلُ السكرين وبعضِ المُنظِّفاتِ لمنحِ رغوةٍ لمعجونِ الأسنانِ والمساعدةِ على نشرِ معجونِ الأسنانِ في كاملِ الفمِ.

فوائد معجون الأسنان

يستخدم لحماية الأسنان من البلاك الذي يسبب التلوث وتركيبة معجون الأسنان المعترف بها دوليًّا بها مواد كاشطة ومرطبات ومكثفات وفلورايد وبعض النكهات والمنظفات الصحية.

وفي الواقعِ يُمكنُ استخدامُ فرشاةِ الأسنانِ وحدَها لإزالةِ بقايا الطعامِ من بينِ الأسنانِ وتنظيفِ الفمِ ولكن يُستخدَمُ المعجونُ بسببِ فوائدِه التي تجعلُه مُكوِّنًا أساسيًّا لروتينِ الحياةِ اليوميِّ.
فنجدُ أنه يُنعِشُ الفمِ ويُخفِي الروائحَ الكريهةِ التي قد تنتجُ عن تناولِ بعضِ الأطعمةِ كما يحتوي على الفلورايد الذي يَنصَحُ معظمُ الأطباءِ
باستخدامِه لمنعِ التسوسِ والحفاظِ على قوةِ مينا الأسنانِ.

كما يحتوي على خصائصَ وقائيةٍ من أمراضِ اللثةِ ويعملُ على تخفيفِ حساسيةِ الأسنانِ ويُزيلُ تصبُّغَ مينا الأسنانِ ما يؤدي إلى تبييضِها ويمنع الروائح الكريهة والتسوس ويبيض الأسنان.