بالصور ترميم قصر الأشباح الأثري بمصر!

  • تاريخ النشر: الخميس، 27 سبتمبر 2018
بالصور ترميم قصر الأشباح الأثري بمصر!
مقالات ذات صلة
معالم أثرية عملاقة : قصر الحمراء
فيديو حوت يسبح في مياة مارينا بجوار المصطافين بمصر!
10 صور حقيقية مرعبة تحتوي أشباح لم يتمكن أحد من تفسيرها حتى الآن

في أواخر القرن التاسع عشر الميلادي شيد البلجيكي "إدوارد إمبان" قصر البارون أو كما يطلق عليه المصريين قصر الأشباح الأثري، وظل القصر بعد وفاة البارون، وأسرته مهجوراً ، ومحاط بهالة من الغموض حتى الآن. 

شاهد أيضاً: شاهد أجمل وأعرق مكتبات العالم

 المليونير البلجيكي "إدوارد إمبان" الذي يحمل لقب البارون الذي منحه له ملك فرنسا تقديراً لمجهوده لأنه كان من المهندسين المتميزين الذين ساهموا في إنشاء أول مترو بعاصمة فرنسا. 

عشق البارون مصر حتى الجنون، وقرر أن يقضي فيها ما تبقى من حياته بعد أن أمضى العديد من السنوات بالهند، وبعدما وصل إلى القاهرة اختار مكان كان وقتها صحراء خالية لإنشاء قصره الفريد من نوعه، والذي أنشأه على طراز يجمع بين الفن المعماري الاوروبي، والهندي. 

ويقع قصر البارون بالقاهرة، وعلى طريق السويس، وكان موقع القصر لا مثيل له، وكأن البارون رأى المستقبل باختياره لهذا المكان. 

بعد خمس سنوات أنتهى البارون من تشييد قصره، وكأن الأرض أنشقت عن تحفة معمارية لا مثيل لها فالشرفات الموجودة بالقصر لها تماثيل مرمرية على شكل الأفيال الهندية، وفتيات هندية تعزف، وترقص، ويوجد برج في القصر يدور دورة كاملة ليشاهد الجالس فيي البرج جميع اتجاهات القصر. 

ويوجد بالقصر العديد من التماثيل، والتحف الفنية، والمعمارية المميزة، ولأن البارون كان مهندساً متميزاً فقد أنشأ القصر في مكان لا تغيب عنه الشمس أبداً. 

وقد تناقل الكثير من الناس أحاديث عن أشباح تظهر ليلاً في القصر، وأن أضواء القصر تضاء فجأة، وتنطفئ، وسماع أصوات غريبة مما جعل قصر البارون القصر المخيف الذي يبتعد عنه الجميع بسبب الأشباح التي تسكنه، وقد أكد العديد من المارين ليلاً أمام قصر البارون رؤيتهم لأحداث غريبة، ونيران تشتعل، وتنطفئ، ولأكثر من مائة عام صار قصر البارون التحفة المعمارية قصراً تسكنه الأشباح. 

وقد قررت وزارة الآثار المصرية ترميم قصر البارون ، وإصلاح جميع التلفيات الموجودة به للحفاظ على هذه التحفة المعمارية التي لا مثيل لها.