تصرفات تحبها المرأة ولكن الرجل لا يقوم بها إلا في الأفلام والمسلسلات

  • تاريخ النشر: الإثنين، 27 نوفمبر 2017
تصرفات تحبها المرأة ولكن الرجل لا يقوم بها إلا في الأفلام والمسلسلات
مقالات ذات صلة
أسباب تدفع المرأة إلى الانفصال عن الرجل الذي تحبه
رجل يقوم بتصوير السماء لمدة 7 أيام
صور مسلسلات وأفلام عربية مستوحاة من أفلام ومسلسلات أجنبية حققت نجاحات كاسحة!

دائماً يغلب على المرأة العاطفة ومشاعرها تكون نابعة من قلبها وغالباً ما تترك عقلها جانباً أثناء الحب وتجدها تفرح بتصرفات بسيطة وغريبة ومجنونة دون الحاجة للتكلف وتكون كفيلة بأن تجعلها تنسى أكبر الأخطاء التي ارتكبت بحقها!

شاهد أيضاً: 7 حقائق غريبة عن المرأة تثبت أن لا أحد يقدر على فهم قلبها

لذلك عندما تشاهد الفتاة المراهقة أو حتى المرأة الناضجة بعضاً من المشاهد أو التصرفات الرومانسية والمبالغة بها في المسلسلات أو الأفلام فهي تسأل نفسها لما لا يحدث معي هذا لما لا يقوم شريكي بهذا التصرف لكي يسعدني؟!

إن الجواب بكل بساطة لأن الرجل يفكر بمنطقية دايماً وقلائل من الرجال من يملكون قلباً يتحكم بتصرفاتهم، تجد العقل هو من يسير الرجل والواقعية أكثر من الخيال الحالم الذي ترغب به كل امرأة على وجه الأرض..

ومن هنا عزيزتي إذا كنت ممن تشاهدين التلفاز كثيراً فإننا سوف ندلك على 5 مشاهد أو تصرفات لا يقوم بها الرجل إلا في الأفلام والمسلسلات، حتى لو كنت تحبينها أو طلبتيها منه:

1- مشهد الرجل يغني تحت النافذة ليصالح حبيبته:

لا يوجد في الواقع فهو ليس روميو وأنتِ لست جولييت ..هذه أساطير

 مشهد الرجل يغني تحت النافذة ليصالح حبيبته

2- يتجاهل الجميلات ويقع في حب الفتاة الفقيرة: 

كم من قصة فيلم تُبنى على إعجاب أغنى الرجال بالفتاة العادية التي تهمل إطلالتها وترتدي أسوأ الملابس تاركاً جميع الفتيات من أجلها، بينما في حياتنا الواقعية نجد الرجال يحملون الانتقادات اللاذعة حول ملابسنا..

يتجاهل الجميلات ويقع في حب الفتاة الفقيرة:

3- في الأفلام نجد الرجل يحمل داخله كائناً ثانياً مهمته الصبر والانتظار!

ينتظرها سنوات لتقع في حبه ساعات خلف الباب ويلتزم الصمت المطبق في حين أنها تتهمه بالخيانة زوراً!

في الأفلام نجد الرجل يحمل داخله كائناً ثانياً مهمته الصبر والانتظار!

4- في الأفلام نجده لا يحب توريطها معه.. ويضحي بسعادته من أجلها..

في الأفلام نجده لا يحب توريطها معه .. ويضحي بسعادته من أجلها ..

5- في الأفلام والمسلسلات نجده أيضاً لديه صبر أيوب ويتحمل غيرتها وتصرفاتها الطفولية بكل حب دون أي شكوى:

أما الواقع فأنتِ تعرفينه "لا داعي أن اقوله لكِ " ... فهو ليس بوراك!

اما الواقع فأنتِ تعرفينه "لا داعي أن اقوله لكِ "  فهو ليس بوراك ..