تماثيل واقعية تصيب من يشاهدها بالحيرة والارتباك

  • Qallwdallبواسطة: Qallwdall تاريخ النشر: الجمعة، 09 أبريل 2021
تماثيل واقعية تصيب من يشاهدها بالحيرة والارتباك
مقالات ذات صلة
نتائج جانبية غريبة تصيب كل من يشاهد الآخرين يلعبون ألعاب الفيديو
بالصور : تماثيل إلين جويت للوهلة الأولى تبدوا واقعية
تماثيل الأطفال

يعتقد الكثيرون أن مجرد امتلاك الإمكانيات المادية اللازمة هو ما يفرق بين قدرة شخص على الإبداع وعدم قدرة آخر، فيما يتبين أن بعض الأحجار والكثير من الإبداع هو ما يكشف لنا الآن عن أعمال فنية مذهلة تتلخص في مجموعة تماثيل واقعية نشاهدها الآن.

قبل المغادرة

تماثيل واقعية تصيب من يشاهدها بالحيرة والارتباك

هكذا تبدو روعة تلك العلاقة الرومانسية التي يكشف عن ملامحها المبدع جورج لندين، من خلال تمثاله الشهير.

كارا في ثوب جديد

تماثيل واقعية تصيب من يشاهدها بالحيرة والارتباك

بإلهام من ملامح الفنانة وعارضة الأزياء الشهيرة كارا ديليفين، نشاهد هذا التمثال الذي يكشف عنها بثوب شديد الإختلاف.

رقصة أخيرة

تماثيل واقعية تصيب من يشاهدها بالحيرة والارتباك

يقدم لنا الفنان ديميتري هذه اللقطة الساحرة  لفتاة راقصة، تبدو شديدة القرب من الواقع.

طائر الثبات

تماثيل واقعية تصيب من يشاهدها بالحيرة والارتباك

ربما يصاب الكثيرون بالحيرة إن شاهدوا هذا الطائر مبهج الألوان في الطبيعة، حيث يبدو من الصعب أن يصدقوا كونه مجرد تمثال ثابت دون القدرة على الحركة.

قوة الطبيعة

تماثيل واقعية تصيب من يشاهدها بالحيرة والارتباك

هكذا تبدو قوة الطبيعة شديدة البأس أمام الجميع، كما يظهرها النحات المبدع لورينزو كوين.

كينج نياني

تماثيل واقعية تصيب من يشاهدها بالحيرة والارتباك

يمثل هذا التمثال الرائع من بين تماثيل واقعية نكشف عنها الآن، أكبر الأعمال الإبداعية المصنوعة للغوريلا، فيما صنع بقدرة فنية فريدة بواسطة الزوجين الاستراليين مارك وجيلي.

جالوس

تماثيل واقعية تصيب من يشاهدها بالحيرة والارتباك

صنع هذا التمثال بواسطة المبدع روبين إينون، والذي يؤكد أنه جاء بإلهام من أسطورة الملك آرثر، فيما يبقى التمثال بإحدى المناطق التابعة لقلعة تينتاجيل في إنجلترا.

السباح

تماثيل واقعية تصيب من يشاهدها بالحيرة والارتباك

هكذا تبدو سباقات السباحة شديدة الإثارة من وجهة نظر ستيفاني روكناك، وهو في عمل فني مميز يحمل اسم السباح.

صبي

تماثيل واقعية تصيب من يشاهدها بالحيرة والارتباك

بينما اشتهر النحات الاسترالي المبدع رون مويك بقدرته على كشف النقاب عن تماثيل واقعية بامتياز، فإنه لم يكن من الصعب أن يظهر لنا هذا التمثال الضخم، والذي يحمل اسم صبي.

انتشال

تماثيل واقعية تصيب من يشاهدها بالحيرة والارتباك

النهاية مع تمثال مذهل من بين تماثيل واقعية للفنان فريدريك رادوم، والذي يكشف عن وضعية مبتكرة لعمل فني شديد الاختلاف.

في كل الأحوال، تبقى تلك الصور المميزة دليلا على وجود تماثيل واقعية يمكن للبعض أن يصاب بالحيرة للحظات عند رؤيتها، أو على الأقل يغرق في التفكير في كيفية ابتكارها، لتبدو مشاهدتها في النهاية مفيدة لتطوير العقول والحس الفني لدى البشر.