ميلانيا ترامب تضع زوجها في ورطة بسبب خطأ فادح في سيرتها الذاتية!

  • تاريخ النشر: الأحد، 20 نوفمبر 2016
ميلانيا ترامب تضع زوجها في ورطة بسبب خطأ فادح في سيرتها الذاتية!
مقالات ذات صلة
ميلانيا ترامب تضع زوجها في موقف محرج للمرة الثانية على التوالي.. فيديو
فيديو لقطة تكشف مشاعر ميلانيا ترامب الحقيقية نحو زوجها دونالد ترامب
ميلانيا ترامب تلفت الأنظار بإطلالاتها في أكتوبر الوردي

يبدو أن الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب على موعد مع موقف محرج جديد بسبب زوجته ميلانيا التي لا تتوقف عن لفت الأنظار بتصرفاتها المثيرة للجدل.

فقد كشفت بعض الصحف الأمريكية مؤخراً أن ميلانيا ترامب قد قامت بتحديث سيرتها الذاتية الرسمية المنشورة عبر شبكة الانترنت وحذفت منها مؤهلها الجامعي، وبهذا يثبت أنها ليست خريجة جامعية كما ادعت من قبل.

شاهد أيضاً: بالصور: هكذا تحاول ميلانيا ترامب أن تسرق ملابس الأميرة ديانا!

وكانت ميلانيا ترامب المهاجرة من سلوفينيا قد ذكرت في سيرتها الذاتية من قبل أنها تخرجت من جامعة Ljubljana السلوفينية في مجال التصميم المعماري، قبل أن تقوم مؤخراً بتعديل سيرتها، وتذكر فيها أنها قد أوقفت دراستها الجامعية في سنتها التحضيرية من أجل السفر لميلان وباريس والمشاركة في عروض الأزياء، وذلك قبل الهجرة لأمريكا والاستقرار بها.

قد يعجبك أيضاً: فيديو ميلانيا ترامب تكرر كلامها في أكثر من لقاء بشكل تمثيلي مستفز!

ورغم أن ميلانيا ترامب لم تعترف مباشرة بأنها لم تكمل دراستها الجامعية، إلا أن أحد مدرسيها في الجامعة أكدت في تصريحات رسمية أنها لم تكمل دراستها رغم أنها تخطت اختبار القبول لقسم التصميم المعماري، لافتاً إلى أنها تتمتع بذكاء حاد.

والسؤال الآن: كيف سيدفع دونالد ترامب ثمن كذب زوجته هذه المرة؟

ميلانيا ترامب تضع زوجها في ورطة بسبب خطأ فادح في سيرتها الذاتية!