مسن تخلى عن 11 مليون دولار لسبب لم يصدقه أحد

  • الجمعة، 24 يوليو 2020 الجمعة، 24 يوليو 2020
مسن تخلى عن 11 مليون دولار لسبب لم يصدقه أحد

  قرر عجوز أمريكي تقسيم جائزته المالية الخيالية مع صديقه وفقاً لإتفاق قديم بينهما، في قصة أثارت الكثير من الدهشة عبر منصات التواصل الإجتماعي.

وتعود التفاصيل، إنه  بعد فوزه بجائزة مالية خيالية تُقدر قيمتها بـ22 مليون دولار في مسابقة يانصيب، قرر توماس كوك تقسيم مبلغ الجائزة بينه وبين أحد أصدقائه، بناءً على اتفاق كان قد عقده معه منذ نحو 30 عامًا مضت، والذي ينص على تقسيم جائزة اليانصيب بينهما حال حالف الحظ أي منهما وربح في المسابقة.

مسابقة اليانصيب 

وقال كوك وهو من ولاية "ويسكونسن" الأمريكية، في تصريح لوسائل إعلام أنه اتصل بصديق عمره "توم فيني" بعد علمه بأنه فاز بجائزة كبرى في مسابقة اليانصيب، وأكد له أنه سيعطيه نصف المبلغ كما اتفقا في عام 1992 عندما انطلقت المسابقة.


مسن تخلى عن 11 مليون دولار لسبب لم يصدقه أحد

ووفقاً لحديثه لصحيفة "الديلي ميل"، فقد اعتقد صديقه في البداية أن الأمر مجرد مزحة، لكن من الواضح أن كوك  كان مصرًا على تنفيذ اتفاقه مع صديقه رغم مرور سنوات طويلة على هذا الاتفاق، و لم يحاول الفوز بالجائزة بمفرده.

الصداقة 

الصديقين "كوك" و"فيني" توجها برفقة زوجتيهما لتسلم الجائزة في وقت سابق بعد أن أمضيا سنوات في شراء تذاكر اليانصيب أملًا في كسب جائزة مالية.

وعن فوزه بجائزة اليانصيب، كشف أن التذكرة الرابحة بالجائزة الكبرى كانت  في حوزته أثناء تناوله الإفطار برفقة زوجته، مضيفًا أنه تجمد في إمكانه فور أن أدرك ما حدث، ولم يكن يصدق نفسه على الإطلاق.

قرر بعد فوزه بهذه الجائزة الخيالية الاستقالة من وظيفته، وهو يأمل قضاء مزيد من الوقت برفقة عائلته، وليس لديه أي خطط محددة بعد بشأن ما سيفعله بأموال الجائزة، والأمر ذاته ينطبق على صديقه "فيني".

وأثارت القصة الكثير من التعليقات الإيجابية عبر منصات التواصل الإجتماعي، وأكد الجميع على مدى وفاء المسن لصديقه وعدم خداعه على الرغم من مرور كل هذه السنوات.