لحظة رومانسية تحولت مأساة.. مات غرقًا أثناء عرضه الزواج على حبيبته

  • السبت، 21 سبتمبر 2019 السبت، 21 سبتمبر 2019
ستيفن ويبر جونيور

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو يفطر القلوب للحظة رومانسية إلى تحولت مأساة؛ بعدما غرق شاب أثناء محاولته عرض الزواج على حبيبته.
والشاب الذي يدعى ستيفن ويبر جونيور، من ولاية لويزيانا، كان برفقة حبيبته، كينيشا أنطوان، في عطلة بتنزانيا، عندما قرر عرض الزواج عليها بطريقة مميزة لا تُنسى.

واختار ستيفن عرض الزواج على كينيشا تحت الماء، حيث يمكن رؤيته في الفيديو المتداول كيف فاجأها بالكشف عن خطاب كتبه بنفسه يقول فيه: "لا يمكنني حبس أنفاسي بما يكفي لأخبرك كل ما أحبه بشأنك، ولكني أحبك كل يوم أكثر".
وذلك قبل أن يكشف عن الجانب الآخر من الخطاب الذي يعرض فيه الزواج على كينيشا ويقدم لها خاتمًا، إلا أنه سرعان ما تحولت تلك اللحظة الرومانسية إلى مأساة ومات غرقًا أثناء تقديم عرض الزواج.

كينيشا الحبيبة أعربت عن حزنها وكشفت عن الواقعة المأساوية على فيسبوك في منشور قالت فيه: "لا يوجد ما يكفي من كلمات لتصف روحك الجميلة، لطالما كنت نورًا ساطعًا لكل من تصادفه".
 

وأضافت : "لم تخرج من تلك الأعماق لتسمع جوابي، نعم، نعم سأتزوجك، لم تتسن لنا الفرصة للاحتفال ببداية حياتنا معًا، فقد تحول أجمل أيام حياتنا إلى أسوئها، وبأقسى طريقة ممكنة، أحبك كثيرًا وسأظل أحبك إلى الأبد".
واستقطب منشور كينيشا اهتمام الكثيرين وحصل على أكثر من 1400 تفاعل و212 تعليقًا.