لأول مرة منذ الحرب العالمية: أقدم حديقة حيوان في العالم تغلق أبوابها

  • تاريخ النشر: الخميس، 26 مارس 2020
لأول مرة  منذ الحرب العالمية: أقدم حديقة حيوان في العالم تغلق أبوابها
مقالات ذات صلة
أول كلب مصاب بفيروس كورونا في الأردن: هذه هي التفاصيل
فيديو مذيع يفقد أعصابه ويمزق الكمامة على الهواء: وصفها بأنها ملعونة
فيروس كورونا يصيب ذا روك وعائلته

للمرة الأولى منذ الحرب العالمية الثانية، تغلق أقدم حديقة حيوان في العالم أبوابها أمام الجمهور، بفعل فيروس كورونا المستجد.

وامتدت حالة الإغلاق التامة التي تشهدها العاصمة البريطانية لندن، إلى حديقة الحيوان العريقة التي فتحت أبوابها أمام العلماء في عام 1828 وأما الجمهور في عام 1847، وتضم حالياً 18 ألف حيوان.

وتعد الحديقة من أكثر أماكن الجذب المحببة للسائحين في العاصمة البريطانية، لكن الأزمة الراهنة التي فرضها فيروس كورونا على العالم، أثارت المخاوف بشأن رعاية حيوانات الحديقة.لأول مرة  منذ الحرب العالمية: أقدم حديقة حيوان في العالم تغلق أبوابها

أغلاق حديقة حيوان لندن لا يشبه إغلاق متحف أو معرض فني، فالأمر لا يتعلق فقط بغلق الأبواب، لأن حياة الحيوانات الأسيرة لا بد أن تمضي بشكل طبيعي، حيث تحتاج إلى رعاية يومية سواء كانت الحيوانات الكبيرة مثل الأسود والغوريلا والحمار الوحشي والزرافة أو الحيوانات الصغيرة مثل صرصور الفحاح المدغشقري أو غير ذلك من الحيوانات.

لكن رعاية الحيوانات عملية مكلفة للغاية وتحتاج إلى الكثير من العمال، وفي ظل غياب عائدات المبيعات اليومية للتذاكر، والتي بلغت 27.8 مليون جنيه إسترليني في عام 2019 من حديقة حيوان لندن وحديقة حيوان ويبسيناد، فإن أي إغلاق طويل الأمد سيكون بمثابة الكابوس.

لأول مرة  منذ الحرب العالمية: أقدم حديقة حيوان في العالم تغلق أبوابها

هذا بالإ‘ضافة إلى المشكلات اللوجستية التي يتعرض لها العدد الصغير من حراس الحديقة والبيطريين وأفراد الأمن والموظفين، في الوصول إلى موقع الحديقة إذا لم يجبروا على عزل أنفسهم ذاتياً، وبالتالي فإنه ليس مفاجئا أن توجه حديقة لندن مناشدة للحصول على تبرعات.

وحتى الآن، تجاوزت أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في المملكة المتحدة 8000 حالة، بينما بلغت الوفيات نحو 422 حالة.

تم نشر هذا المقال مسبقاً على سائح. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا