قصر مطلي بالذهب معروض للبيع بسعر خيالي والسبب عيب وحيد

  • تاريخ النشر: الأحد، 24 يناير 2021
قصر مطلي بالذهب معروض للبيع بسعر خيالي والسبب عيب وحيد
مقالات ذات صلة
مخلوق بحري غامض يبلغ طوله 23 قدمًا يظهر على الشاطئ في ويلز
سفينة تطفو في الهواء: تركيزك سيكشف هل ماحدث خدعة أم حقيقة؟
أم لديها 11 طفلاً ومازالت ترغب في إنجاب المزيد: ما قصتها؟

إذا كان لديك مالاً كافياً، ما رأيك لو تشتري قصراً مطلياً بالذهب ويمتد على مساحة تتجاوز 2000 متر مربع، مقابل أقل من 3 ملايين دولار فقط؟ إذا قبلت العرض عليك التأكد أولاً من قدرتك على التعامل مع عيب وحيد!

بالتأكيد هذا السعر خيالي بالنسبة لعشاق امتلاك المنازل والقصور الاستثنائية، خاصة إذا علمنا أن مكونات القصر الداخلية مصنوعة من مواد فاخرة وباهظة كما أنها مطلية بالذهب، ويحصل عليه المشتري مع طاه خاص.

قصر مطلي بالذهب

من الخارج يبدو القصر أنه عقار عصرياً حديثاً

يقع القصر في منطقة إيركوتسيك الروسية، في منطقة بحيرة بايكال التي تُعد أعمق بحيرة في العالم، وجرى تصميمه وفق الهندسة المعمارية الباروكية والإمبراطورية.

ومن الخارج يظهر العقار حديثاً وعصرياً، ولا يبدو على الإطلاق كقصر مطلي بالذهب، أما الداخل فتم تصميم الديكورات من الجرانيت والرخام ومواد أخرى فاخرة وباهظة، إضافة إلى طلائها بالذهب، كما يحتوي القصر على ثريات ضخمة وأرائك ملكية وكراسي بذراعين وسجاد مزخرف فاخر.

كل هذا معروض للبيع مقابل 2.88 مليون دولار فقط.

محتويات قصر إيركوتسيك

ويضم القصر الواقع على فدانين بمساحة تزيد على 2000 متر مربع، 5 غرف نوم مع غرفة لتبديل الملابس وحمامات خاصة، كما يحتوي على قبو ومحطة كهرباء فرعية خاصة به.

قصر مطلي بالذهب معروض للبيع مقابل 2.88 مليون دولار فقط

وبالنسبة لحدائق القصر فهي أنيقة للغاية ومجهزة جيداً مع مروج خضراء وبركة للأسماك وشلال وثلاث شرفات، إضافة إلى ساونا بخار على الطراز الروسي للتدفئة في فصول الشتاء الباردة.

لماذا يعُرض للبيع بثمن بخس؟

بالتأكيد هناك سبب قوي يدفع مالك العقار الفخم لبيعه بهذا الثمن رغم كل المميزات التي يتمتع بها، ذلك أن المشتري لهذا القصر عليه تحمل العيش في ظل درجات حراراة تقل عن 50 درجة مئوية تحت الصفر في فصل الشتاء!

مالك القصر المطلي بالذهب، المشيد قبل 11 عاماً، هو رجل الأعمال الروسي كانغات رمضانوف، الذي ارتبط اسمه بمراكز التسوق والصيدليات وشركة الأمن في إيركوتسك.

قصر مطلي بالذهب على بحرية بايكال الروسية،

وبحسب الوكيل، فإن رمضانوف يرغب في بيع قصره لأنه يخطط للانتقال إلى مناخ أكثر دفئاً في منتجع سوتشي الرئيسي على البحر الأسود في روسيا.

ورغم ذلك، يؤكد الوكيل أن القصر مريح للغاية للعيش فيه واستقبال الضيوف كذلك، قائلاً: "قد يرى البعض من ذلك الوصف أن أسلوب بناء القصر يبدو معقداً وباهظاً، لكنك إن زرته في الواقع ستجده بسيط للغاية وتشعر براحة كبيرة".

تم نشر هذا المقال مسبقاً على سائح. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا