فتاة ترصد ماذا حدث في وجهها بسبب حقنة فيلر: صور ستصيبك بالصدمة

  • تاريخ النشر: الخميس، 21 يناير 2021
فتاة ترصد ماذا حدث في وجهها بسبب حقنة فيلر: صور ستصيبك بالصدمة
مقالات ذات صلة
فتاة تحول قشر الموز للوحات فنية بدون استخدام الحبر أو الطلاء
أنا لست قطة: أغرب موقف لمحامي عبر تطبيق زووم
دبي تفتتح أطول أرجوحة ملاهي في العالم: طولها نفس ارتفاع الهرم الأكبر

يصل هوس التجميل إلى كوارث عند الكثير من السيدات وخاصة إن كان هناك الكثير من الأخطاء التي لا يمكن إغفالها.

مؤخراً، كشف تقرير الديلي ميل بريطانية، إلى أن إجراء تجميلي خضعت له فتاة بريطانية، 25 عاماً، تسبب في تضخم شفتيها إلى ثلاثة أضعاف حجمهما الطبيعي، الأمر الذي شوّه إطلالتها على نحو مازالت غير قادرة على استيعابه.

لويز سميث، من مقاطعة ويست ساسكس بإنجلترا، نشرت عبر حسابها على فيس بوك، مجموعة من اللقطات التي أظهرت  من خلالها ما لحق بها عقب خضوعها لإجراء حقن الفيلر في أحد صالونات التجميل، حيث كانت شفتاها متورمتين ومنتفختين، وبدت وكأنها قد لُكمت في وجهها – على حد وصفها.

فتاة ترصد ماذا حدث في وجهها بسبب حقنة فيلر: صور ستصيبك بالصدمة

تعود القصة حين أردات سميث في تكبير شفتيها بهدف تعزيز ثقتها في نفسها، لذا حجزت موعدًا في صالون تجميل، ودفعت مبلغًا قدره 80 جنيهًا إسترلينيًا للخضوع للإجراء التجميلي في الـ10 من ديسمبر الماضي، لكن الإجراء كان مؤلمًا لدرجة أنها كادت تفقد وعيها.

ولكن للأسف النتيجة تحولت إلى صدمة إثر تضاعف حجم شفتيها ثلاثة أضعاف بشكل مخيف، وقد قررت مشاركة أزمتها في محاولة لحث غيرها من السيدات على أخذ حذرهن عند الخضوع لهذا النوع من الإجراءات التجميلية.

حقن الفيلر

في تصريحاتها، قالت أن شفتيها تورمتا بعد ساعة من إجراء حقن الفيلر وفي وقت لاحق زاد الوضع سوءً، ونظرًا لأنها سبق أن خضعت لمثل هذا الإجراء من قبل فقد كانت تعلم أن التورم سيزول في غضون يوم أو يومين لكن ما كان يزعجها هو الشكل المتكتل لشفتيها، وبعد أن بدأت آثار التورم تزول بعض الشيء لاحظت أن حجم شفتيها غير متساوٍ، وهو ما جعلها غير قادرة على النظر لنفسها في المرآة، وعن مظهرها قالت في تصريحاتها يبدو وكأنها تلقت لكمات في وجهها بضع مرات، وشعرت بوجود تكتلات صلبة في كلا الشفتين.

فتاة ترصد ماذا حدث في وجهها بسبب حقنة فيلر: صور ستصيبك بالصدمة

وكشفت الفتاة أن السبب يبدو أن سعر حقنة الفيلر كان رخيص على عكس ماهو معروف في هذا المجال، وتابعت أنها راسلت خبيرة التجميل المزعومة عقب تضخم شفتيها لكن الأخيرة حظرتها، مما جعل الفتاة البريطانية تطالب باستعادة أموالها، وبالفعل استعادت ما دفعته مقابل الإجراء التجميلي في نهاية المطاف.

واستعانت بخبيرة تجميل أخرى في أعقاب ذلك والتي أخبرتها بأنه قد تم تطبيق الإجراء بشكل خاطئ، ونصحتها بمحاولة تدليك شفتيها للتخلص من التكتلات الصلبة، لكنها عملية مؤلمة بالنسبة إليها، وكشفت أن التخلص من آثار العملية سيكلفها ضعف الثمن الذي دفعته في الأساس، لذا فهي تأمل أن تزول مع الوقت.