أم كلثوم قصص وحكايات خلف أغانيها

على الرغم من الألم : نجمات اخترن أحذية ضيقة جداً ومزعجة بدرجة لا تُوصف

عبلة كامل لماذا ترفض وضع المكياج ومن هم أزواجها وسر مخاوفها الغريبة

بدأت مع يوسف شاهين وحصرها المخرجون في أدوار الدراما حتى اكتشفت جانبها الكوميدي

  • الثلاثاء، 30 يونيو 2020 منذ 6 أيام
عبلة كامل لماذا ترفض وضع المكياج ومن هم أزواجها وسر مخاوفها الغريبة

أثيرت الأنباء المتضاربة مؤخرا حول اعتزال النجمة عبلة كامل لتشعل مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن أغلقت هاتفها وتغيرت أرقام هواتف مساعديها فلم يعد أحد قادر على الوصول إليها. وقد نفى هذا زوجها السابق ووالد ابنتيها أحمد كمال. وعبلة كامل نجمة اتسم أسلوبها الفني بالعفوية والتلقائية. ومنذ بداياتها لم تحمل عبلة كامل الملامح التقليدية الشائعة للنجمات في ذلك التوقيت. فوجهها ذو الملامح الهادئة لا يحمل سمات الجمال الصارخ أو الأنثى اللعوب التي اعتاد المنتجون على البحث عنها. 

وهو ما حرمها من أدوار البطولة لفترة طويلة على الرغم من موهبتها العظيمة التي لا جدال عليها.  فقد شبهها النقاد بالنجم أحمد زكي، وقال النقاد أنها الوجه النسائي لأحمد زكي، لكن للأسف لم يمنحها المخرجون هذه الفرصة.

بدأت عبلة كامل من على مسرح الجامعة أثناء دراستها في كلية الآداب. وبعد ذلك أثناء ظهورها في عرض مونودراما على مسرح الطليعة، وقتها شاهدها المخرج يوسف شاهين، ولفتت نظره بأداءها العفوي، ومنحها فرصتها الأولى على شاشة السينما في فيلمه وداعا بونابارت.

وتسارع إيقاع نجاحها لتظهر بعدها في فيلم للحب قصة أخيرة مع المخرج رأفت الميهي فيلم للحب قصة أخيرة مع المخرج رأفت الميهي، وفيلم الطوفان مع المخرج بشير الديك.

التمثيل مع فاتن حمامة:

حلمت عبلة كامل بالتمثيل مع الفنانة القديرة فاتن حمامة. ولذلك قررت استغلال الفرصة حين جاءتها بدور سعاد في فيلم(يوم حلو ويوم مر) مع فاتن حمامة.

ظلت عبلة كامل محصورة في الأدوار الدرامية، والتراجيدية إلى أن ظهرت مع محمد صبحي في مسرحية وجهة نظر لتؤدي دور الفتاة الكفيفة وأظهرت من خلال هذا الدور خفة ظلها وقدراتها الكوميدية.

توالت أعمالها بين الدراما والكوميديا، سواء في السينما أو المسرح أو المسلسلات. ليبلغ مجموع أعمالها أكثر من 90 عملا. وكان آخر أعمالها هو الجزء الخامس من مسلسل سلسال الدم.

تتلون بحسب الدور:

وقد أثبتت النجمة عبلة كامل قدرتها الفائقة على التلون بحسب الدور وتحدي نفسها وإثبات قدرتها على أداء مختلف أنواع الأدوار. فبعد أن حبسها المخرجون لفترة طويلة في دور الفتاة الضعيفة لكنها أثبتت قدرتها على تمثيل دور المرأة القوية في أعمال مثل سلسال الدم، وأم اللمبي، وحديث الصباح والمساء. وبسبب ملامحها الهادئة استبعدوها لسنوات من دور الفتاة الأرستقراطية لكنها أجادته عندما أدت دور شكران في هوانم جاردن سيتي.

تطمح للأوسكار:

في حوار قديم لها مع سلمى الشماع ظهرت فيه بعد أقل من عام من بداياتها، سألتها المحاورة عن طموحها فقالت أن طموحها هو الوصول للأوسكار. ووصفت طموحها بأنه الطموح الطبيعي لكل ممثل.

لا للمكياج:

وفي حديث صحفي قالت أنها قررت أن يكون مظهرها طبيعيا تماما كأدائها. لذلك قررت أن تمتنع عن وضع الماكياج، كما أنها ترى أن أدوارها لا تحتاج لوضع الماكياج بالإضافة إلى أنها تخاف على بشرتها من التضرر بالماكياج.

زواجها:

في البداية تزوجت من الفنان المخرج والممثل أحمد كمال، بعد خطبتهما عام 1979 وقد ظهرت في لقاء قديم معه على شاشة بي بي سي للحديث عن بحثهما عن شقة مناسبة للزواج. ثم انفصلت عنه بعد أن أنجبا ابنتيهما زينب وفاطمة. فيما بعد تزوجت من الفنان محمود الجندي عام 2003 ثم انفصلا عام 2005.

الحجاب والفن:

بعد سفرها إلى رحلة الحج قررت أن ترتدي الحجاب، وأخبرت زوجها وقتها محمود الجندي خلال رحلة العودة أنها ستبقى بالحجاب.

الكثير من الممثلات قررن التوقف عن التمثيل بعد ارتداء الحجاب، لكن عبلة كامل لم تتوقف وإن تغيرت طبيعة الأدوار التي تقوم بها على الشاشة فأصبحت تميل ﻷداء أدوار مناسبة لمظهرها الحالي.

مخاوف عبلة كامل:

صرحت عبلة كامل في حديث صحفي نادر بأنها تعاني من عدد من المخاوف، فقالت أنها تخاف حتى الآن من الوقوف أمام الكاميرا، وتستغرق بعض الوقت في بداية كل عمل حتى تستطيع الاطمئنان والاندماج.

والخوف الأغرب هو خوفها من الأجهزة الكهربائية، فهي تخاف من تشغيل الأجهزة الكهربائية وتترك المهمة لمساعدتها المنزلية.

كما تخاف من السكن في الأدوار المرتفعة كما تخاف أيضا من منظر غروب الشمس، وتتجنب رؤيته.

تقدس الحياة الشخصية والعزلة:

وعرف عن عبلة كامل تقديسها لخصوصية حياتها الشخصية، فنادرا ما تظهر في وسائل الإعلام، كما أنها بعيدة عن وسائل التواصل الاجتماعي. وعلى الرغم من حبها لجماهيرها فهي تفضل الاهتمام والتركيز على أعمالها الفنية أكثر من اهتمامها بالظهور الإعلامي.