صور: خروف في استراليا يزيل 35 كيلوغراماً من الصوف بعد 5 سنوات

  • تاريخ النشر: الخميس، 25 فبراير 2021
صور: خروف في استراليا يزيل 35 كيلوغراماً من الصوف بعد 5 سنوات
مقالات ذات صلة
10 حيوانات ذكية بشكل لا يمكن تخيله: ربما أذكى من البشر
هل تشعر الحيوانات بالحب والحزن والسعادة والتعاطف؟ صور مدهشة تؤكد ذلك
لماذا تقوم الأرانب الفرنسية بحركات بهلوانية عجيبة أثناء المشي؟

 كشفت عدد من التقارير الصحافية أن خروف برّي عُثر عليه في غابة أسترالية، قد شعر بالراحة بعد إزالة الصوف السميك والثقيل الذي كان يغطيه، ويزن 35 كيلوغراماً، إذ أجريت له أول عملية حلاقة للصوف منذ خمس سنوات.

وفقاً لوكالة الأنباء الفرنسية، فقد عثر على باراك في غابة بولاية فيكتوريا، و نٌقل إلى مأوى للحيوانات شمال ملبورن، على ما أفادت في مطلع فبراير على فيسبوك الجمعية التي اعتنت به.
وقالت مؤسِسة جمعية إدغاردز فارم سانكتشواري ميشن بام أهيرن، في تصريحات تليفزيونية لقناة ناين نيوز الإخبارية إنها لم تصدق أن ثمة بالفعل خروفاً يعيش تحت كل هذا الصوف.
وأوضحت أن باراك كان خروفاً صغيراً ضل طريقه ولم يعد إطلاقاً، ولهذا السبب لم يكن صوفه تتم إزالته على مدى نحو خمس سنوات.

يُفترض جزّ صوف الخراف مرة واحدة على الأقل في السنة توخياً لتأمين راحتها، وإلا يصعب عليها البقاء على قيد الحياة، وخصوصاً في أستراليا حيث الصيف حار وجاف.
ومع ذلك، لم يحقق باراك الرقم القياسي العالمي الذي سجله مواطنه كريس الذي نفق، إذ تصدر الاهتمام في  2015 عند قص صوفه الذي كان وزنه يبلغ نحو 41 كيلوغراماً.
إلا أن باراك عوض معاناته بالشهرة التي حصدها، إذ استقطب مقطع الفيديو الخاص به أكثر من مليونين ونصف مليون مُشاهدة على شبكة تيك توك.

جز الصوف

يعرف الجز بأنه عبارة عن قص صوف الأغنام بمقصات يدوية أو باستعمال آلات جز كهربائية، وعادة ما تجز الأغنام في فصل الربيع حيث يميل الطقس للدفء ويجب عدم جز الأغنام في الطقس البارد كما يجب عدم تأخير الجز حتى الصيف.

والغرض من جز الصوف تخفيف العبء الحرارى على الحيوان وتسهل من مقاومة الطفيليات الخارجية الضارة وتعمل على فتح شهية الحيوان وتزيد من النشاط الجنسى ويفضل جز الأغنام فى وقت اعتدال الطقس .

يعتبر الجز أصعب العمليات المتعلقة برعاية الأغنام وهو يحتاج إلى خبرة، ولكن هناك عدد من الشروط التي يجب مراعاتها:

 يجب إجراء عمليات الجز والأغنام جافة تماماً فالصوف المجزوز وهو رطب يكون عرضة للتعفن وقد تتحلل كميات منه مؤدية لخفض قيمته الاقتصادية.

إزالة القلق وهو بقايا الروث الجاف العالق بالصوف مكوناً شوائب كروية تقريباً وذات حجوم مختلفة.

أن يكون الجز في مكان مناسب كأن يكون في غرفة خاصة او تحت مظلة أو في حظيرة، ويجب تجنب الاماكن المتربة وأماكن وجود القش والتبن، وكل ما يمكن أن يعلق بالصوف ويسيء لنوعيته.

 وضع فرشه من القماش أو اكياس الخيش تحت الحيوانات عند جزها أو اجراء الجز على أرضية اسمنتية نظيفة.