ديك يقتل ضابط باستخدام الرمح: تفاصيل غريبة عن الواقعة

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 28 أكتوبر 2020
ديك يقتل ضابط باستخدام الرمح: تفاصيل غريبة عن الواقعة
مقالات ذات صلة
العثور على كنز في منزل تم شراؤه عن طريق الصدفة: قيمته لا تقدر بثمن
استخراج فرشاة أسنان من معدة فتاة سعودية: كانت ابتلعتها بالخطأ
احتفالات الهالوين حول العالم: ما السر وراء القطط السوداء؟

 قتل ضابط فلبيني يعمل في الشرطة خلال تنفيذ مداهمة لإحدى حلبات مصارعة الديوك غير الشرعية، بسبب شفرة رمح يستخدمها أحد الديوك في المعارك.

وفي التفاصيل، فقد وقعت الحادثة عندما قام الملازم كريستيان بولوك بمحاولة جمع الأدلة من مكان الحادثة في شمال مدينة سمر، لكنه لم يتوقع أنه سيتلقى طعنة قاتلة من أحد الديوك المقاتلة.

وبحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية، فقد غرس الديك المقاتل، إحدى الشفرات المثبتة على أقدامه، والتي يتم تزويده بها بهدف قتل الديك الخصم في حلبات القتال.

وقال قائد شرطة المقاطعة الكولونيل أرنيل أبود، إن السهم أصاب الشريان الفخذي الأيسر لدى الضابط ما تسبب بنزيف شديد أدى لحدوث الوفاة.

وقال قائد الشرطة: "لقد كان ذلك حادثا مؤسفا وحظ سيئ لا أستطيع تفسيره، لم أستطع تصديق ذلك عندما أبلغوني بذلك لأول مرة".

ديك يقتل ضابط باستخدام الرمح: تفاصيل غريبة عن الواقعة

مصارعة الديوك

وتعتبر مصارعة الديوك من الرياضات الدموية المحظورة في الفلبين، حيث يراهن المواطنون بأموالهم على نتيجة القتال بين ديكين مقاتلين.

ويقوم الأشخاص المشرفين على المصارعة بتثبيت مصل أو شفرات حادة على أرجلها لكي تتسبب بأذية الديك الخصم، وحسم المباراة بأسرع وقت.

مؤخراً، وبسبب جائحة كورونا، كانت قد توقف تنظيم مصارعة الديوك مثل العديد من المنافسات ومناسبات التجمع الأخرى جراء إجراءات الطوارئ الصحية في جميع أنحاء العالم، لكن عشاق مصارعة الديوك في الفلبين وجدوا حيلة لاستمرار نشاطهم وتجنب الرقابة، بنقل حلبات قتال الديوك إلى الإنترنت.

وقال مسؤولو الشرطة بمدينة كاجايان دي أورو في شمال الفلبين، إن عشاق المصارعة الحرة نقلوا نشاط الممارسة التي تُقام عادة في الساحات الفارغة داخل الأحياء منذ قرون، إلى فضاء منصات التواصل الإجتماعي، مؤكدين أن القائمين على القانون يجدون صعوبة في الإمساك بهم وضبط نشاطهم في المراهنات.