خبراء: الموسيقى قد تكون خطراً على قائد السيارة

  • تاريخ النشر: الجمعة، 07 أغسطس 2020
خبراء: الموسيقى قد تكون خطراً على قائد السيارة
مقالات ذات صلة
اختبر قوة ذاكرتك من خلال هذه الأسئلة البسيطة
جميلة العائلة المالكة كيتي سبنسر نسخة عن الأميرة ديانا: فهل تشبهها؟
احتفال النجوم بالعيد الوطني السعودي بين الإطلالات والرسائل المؤثرة

اعتاد بعض قائدي السيارات على الانطلاق في رحلاتهم أثناء الاستماع إلى أنواع كثيرة من الموسيقي ومنها الموسيقى الصاخبة ولكن هل تتأثر القيادة بالأنماط الموسيقية المختلفة التي يستمع لها السائق؟

يجيب أخصائي علم النفس توماس فاجنر على هذا التساؤل وذلك في تصريحاته لمنظمة الفحص الألمانية، ويشير إلى أن إيقاع الموسيقى التي يستمع إليه قائد السيارة يؤثر بشكل مباشر على طريقة قيادته.

خطر الموسيقى الصاخبة

ويشير فاجنر إلى أن قائد السيارة الذي يستمع إلى موسيقى عالية أو صاخبة يميل إلى القيادة بشكل أسرع وأكثر عدوانية دون أن يشعر بذلك بالإضافة إلى انخفاض تركيزه مقارنة بالقيادة في الظروف الطبيعية.

كما أكد الخبير أن السائق عند استماعه إلى الأغاني التي يفضلها يتفاعل بشكل عاطفي لا إرادي معها وهو الأمر الذي يعد خطراً على سلامته وسلامة السيارات من حوله.

الموسيقى تضعف من القدرة الذهنية للسائق

وأضح الخبير أن التفاعل العاطفي للسائق مع الموسيقي أو الأغاني المفضلة عنده تأخذ من قدرته الذهنية المخصصة لقيادة السيارة وذلك لا يجعله في حالة تركيز تام بنسبة 100%.

وتعتبر الأنظمة الصوتية داخل السيارات من أهم الأشياء التي تهتم بها الشركات خلال الفترة السابقة عند التصنيع ولذلك فإن الكثير من الشركات تتباهى بالأنظمة الصوتية الفاخرة التي تمد موديلاتها بها وذلك لعلمها بمدى اهتمام ركاب وسائقي السيارات بالموسيقى.

3 نصائح أساسية تحميك من شر الحوادث

الجدير بالذكر أن، النصائح لحماية قائد السيارة وركابها بشكل عام من التعرض للحوادث عديدة ولكن اتفق عدد كبير من الخبراء على 3 نصائح أساسية في حالة العمل تنفيذهم تزيد معدلات الأمان والسلامة. 

وربما يغفل بعض قائدي السيارات العمل بهذه النصائح الثلاثة رغم أنها أساسية ولا غنى عنها ولذلك فلا داعي لإهمالها. 

النصيحة الأولى

ويأتي في مقدمة هذه النصائح الحفاظ على الصيانة الدورية للسيارة في مركز متخصص مناسب لنوع المركبة. 
ويؤمن مركز الصيانة لسيارتك اكتشاف أي عيوب خطيرة قد تؤثر على سلامتها وكذلك القيام ببعض عمليات ضبط زوايا واتزان الإطارات وهو ما يمنعها من الانحراف عن مسارها الذي يتسبب في الكثير من الحوادث وتحديداً على الطرق السريعة. 

النصيحة الثانية

وفي حالة الالتزام بالصيانة الدورية للسيارة، يأتي الدور على النصيحة الثانية وهي عدم إهمال الإطارات خاصة وأن البعض يغفل تغييرها رغم علامات التآكل والتهالك التي تسيطر عليها. 
وتغيير الإطارات المتهالكة ضروري لأنها لن تتمكن من إنقاذك بالشكل اللازم وخاصة على الطرق السريعة. 

وتعمل الإطارات الجديدة على منح السيارة القوة والثبات والتوازن وكذلك قدرتها الكبيرة على إيقاف السيارة ومنعها من الإنزلاق مقارنة بالإطارات المتهالكة. 

النصيحة الثالثة

كما يجب أن يعلم مالك السيارة مقاس الإطارات المثالي لها وألا يستخدم إطارات بمقاسات كبيرة أو حتى تركيب إطارات أصغر من اللازم.
وتحدد كل شركة مصنعة للسيارات الإطارات المناسبة لها والتي تكفل لها التوازن وسرعة الاستجابة عند الضغط على المكابح وكذلك تحافظ على صحة وسلامة السيارة بشكل عام. 

تم نشر هذا المقال مسبقاً على تيربو العرب. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا