جدة تقرر الاحتفال بعيد ميلاد حفيدها: ما قامت به أذهل الجميع

  • تاريخ النشر: الخميس، 13 أغسطس 2020
جدة تقرر الاحتفال بعيد ميلاد حفيدها: ما قامت به أذهل الجميع
مقالات ذات صلة
صور: الجدة الرياضية تنافس الشباب و تخسر 14 كيلوغراماً في وقت قياسي
العرق سوس يتسبب في وفاة شخص بشكل مفاجىء: انتبه للأمر
شاهد: طفل الـ 8 سنوات يحصد شهرة واسعة بسبب حديثه عن المعلمين

 قررت جدة تحويل فناء منزلها بالكامل إلى مساحة مختلفة ومميزة  مستوحاة من رحلات السفارى للاحتفال بعيد ميلاد حفيدها الأول، وذلك بمساعدة ابنتها وصهرها.

وفي الصور التي تم نشرها على منصات التواصل الإجتماعي، فقد تمكنت الجدة من جعل الاحتفال بعيد ميلاد حفيديها مميز، حيث قامت بوضع بالونات ضخمة، وجدار دونات وشاشة ذكية مصنوعة من المنصات، وفقا لصحيفة ذا صن البريطانية.

الاحتفال بعيد الميلاد

وتبدو المساحة رائعة مع الفن المرسوم يدويًا، بل إنها تحتوى على حيوانات سفارى متناثرة فى جميع أنحاء الفناء، ما يجعلها مثالية لرحلات السفارى المحببة.

جدة تقرر الاحتفال بعيد ميلاد حفيدها: ما قامت به أذهل الجميع

منصات التواصل الإجتماعي

ونشرت الجدة، عبر حسابه على فيس بوك: "عيد الميلاد الأول لحفيدى، صنعت جدار دونات من الخشب الرقائقى، وصنعت بمساعدة ابنتى كشك تصوير الجيب من صناديق الكرتون القديمة"، وأضافت: "لذا فإن الأمر يستحق العمل الجاد فى صنع الأشياء وتجميعها".

جدة تقرر الاحتفال بعيد ميلاد حفيدها: ما قامت به أذهل الجميع

وتزايدت التعليقات عبر منصات التواصل الإجتماعي، فقال البعض"لقد بذلت الكثير من الجهد والمذهل لجعل يوما مميزًا"، بينما قال آخر: "عمل رائع جداً"، بينما علق آخر قائلاً: "هذا رائع حقًا أحسنت صنعا، أنه طفل محظوظ جدا".

جدة تقرر الاحتفال بعيد ميلاد حفيدها: ما قامت به أذهل الجميع

السفاري نمط من الرحلات البرية بدأه الرحالة والمستكشفون الأوروبيون في أفريقيا في القرن الثامن عشر، مستعينين عادة بأدلة أفارقة محليين، بغرض السياحة ومشاهدة الحيوانات البرية والاستمتاع بالبراري الأفريقية ونمط حياة التخييم وقامت حوله ثقافة فرعية كأحد أنماط السياحة الكشفية مرتبط بطراز معين من الملابس تعرف باسمه.