بعد مرور 34 عاماً: كوريا الجنوبية تكشف لغز أبشع جريمة لقتل السيدات

لحظة صادمة: أنثى نمر تقتل حارستها أمام الزوار

تعرف على 10 أماكن حول العالم ممنوع زياراتها نهائياً

  • الأحد، 28 يونيو 2020 الأحد، 28 يونيو 2020
تعرف على 10 أماكن حول العالم ممنوع زياراتها نهائياً

 كوكبنا المذهل لديه الكثير من العجائب والغرائب لاستكشافها ومع ذلك ، هناك بعض الأماكن التي تعتبر شديدة الخطورة، أو محمية للغاية، أو ربما خاصة جدًا للزيارة فقد وصل الأمر إلى عزل هذه الأماكن تمامًا عن العالم الخارجي.

وخلال التقرير التالي سنتعرف على 10 أماكن ممنوع زيارتها أو الإقتراب والسفر لها:

جزيرة أنتاركتيكا البركانية

تعتبر جزيرة أنتاركتيكا البركانية في استراليا ، وهي منطقة خارجية أسترالية تبعد حوالي ثلثي الطريق بين مدغشقر وأنتاركتيكا، واحدة من أكثر الأماكن النائية على وجه الأرض.

تبلغ مساحة اليابسة التي تبلغ مساحتها 368 ميلاً مربعًا ، وتضم 41 نهرًا جليديًا كما أنها موطن لمجموعة من الحياة البرية بما في ذلك طيور البطريق والفقم والطيور البحرية، الطقس في الجزيرة سيئ السمعة مما يجعلها واحدة من أخطر الأماكن وأكثرها صعوبة في العالم للوصول إليها.

جزيرة الافعي في البرازيل

تروى أساطير عديدة حول تلك الجزيرة، حتى أن أحدها يقول إن هناك ثعبانا واحدا لكل متر مربع على سطح تلك الجزيرة.

وتمتلء تلك الجزيرة بعدد كبير من الأفاعي الأكثر فتكا في العالم، وأبرزها الأفعى ذات الرأس الذهبي، وهي أفعى سامة جدا، لدرجة أن اللحم البشري يذوب من لدغة واحدة منها.

ولأسباب تتعلق بالسلامة، لا تسمح الحكومة البرازيلية لأي زائر أو سائح أو مواطن الذهاب إلى هذه الجزيرة.

  جزر أندامان

هذه الجزيرة الصغيرة المليئة بالغابات في خليج البنغال محاطة بالكامل بالشعاب المرجانية، مما يجعل من الصعب الاقتراب منها بالقارب، ومع ذلك ، فإن عدم إمكانية الوصول إليها ليست العقبة الرئيسية التي تحول دون زيارة فالجزيرة يسكنها  عدد قليل من السكان الأصليين المعروفين بالحراس، الذين رفضوا الاتصال بجميع الشعوب الأخرى فهم من بين المجتمعات الأخيرة في العالم التي لم تمسها الحضارة الحديثة .

كهف لاسكو في فرنسا:

عثر الباحثون في كهف لاسكو على لوحات ما قبل التاريخ، وفي عام 1940، بات موقعا سياحيا بعد الحرب العالم الثانية، ولكن أول أكسيد الكربون الخارج من أنفاس الزوار، ألحق الضرر بالرسومات الكهفية.

اختاره بعدها «اليونسكو» موقعا للتراث العالمي، وتم إغلاق الكهف للجمهور في عام 1963، وتم افتتاح نسخ متطابقة منه بعد إغلاقه ويسمح فقط للباحثين بزيارته النسخة الأصلية.

جزيرة  بوفيجليا في إيطاليا

تقع هذه الجزيرة الصغيرة بين البندقية، كانت موطنًا لحصن تم استخدامه كنقطة تفتيش للشحن، وكانت محطة للحجر الصحي للطاعون الدبلي، منذ فترة طويلة اعتبرها الكثير بإنها  واحدة من أكثر الأماكن المسكونة بالأرض.

تقول الشائعات أن أشباح ضحايا الطاعون، وضحايا الحرب، وشبح طبيب يتجولون بها وقد عرضت الحكومة الإيطالية   الجزيرة لعقد إيجار طويل الأجل (99 عامًا) في عام 2014 على أمل أن يقوم شخص ما بإعادة تطوير الأرض.

  أرشيف الفاتيكان السري  

هي منطقة توفر لها حماية مشددة، بها 53 ميلا من الأرفف، التي تضم وثائق تتعلق بالفاتيكان والكنيسة الكاثوليكية يرجع تاريخها إلى القرن الثامن، توصف بأنها تضم أخطر الوثائق في العالم.

رغم أن الأرشيف فتح للباحثين عام 1881، إلا أنه ليس أمرا سهلا أن يحصل أي شخص على تصريح دخول الأرشيف، ولا يسمح لأي شخص بالدخول إليه أكثر من 3 أشهر، ولا يسمح أيضا بوجود 60 باحث في وقت واحد داخل الأرشيف.

ضريح إيسه:

ضريح إيسه هو ضريح شنتوي في اليابان يحتضن العديد من الملحقات والأضرحة، يقع بالقرب من مدينة إيسه في وسط البلاد.

 توجد في ضريح إيسه أضرحة الأسلاف الأصليين للعائلة الإمبراطورية اليابانية  وذلك وفقاً للأساطير المنتشرة،  ويمنع دخول السياح و يقتصر الوصول فقط على الكاهن أو الكاهن العالي ، الذي يجب أن يكون عضوًا في العائلة الإمبراطورية اليابانية.

  مقبرة تشين شي هوانغ ، الصين

تم دفن ضريح أول إمبراطور صيني تشين شي هوانغ، الذي توفي عام 210 قبل الميلاد عميقًا تحت تلة في وسط الصين.

يتكون مجمع الدفن من شبكة معقدة من الكهوف تحت الأرض التي كانت مليئة بكل الأشياء التي قد يحتاجها الإمبراطور في الحياة الآخرة، بما في ذلك النسخ الطينية لجيوشه وعائلته وخدمه وخيله وموظفيه، والمعروف على نطاق واسع باسم جيش الطين.

 منذ اكتشافها الأولي في عام 1974، تم حفر أكثر من 2000 تمثال، كل منها فريد تمامًا، ويعتقد الخبراء أنه قد يكون هناك أكثر من 8000 تمثالًا إجماليًا حول القبر المركزي ، لم يتم الكشف عنه بعد.

 ومع ذلك ، قد لا تسمح الحكومة الصينية أبدًا بحفر قبر الإمبراطور، واختيار احترام طقوس الدفن القديمة.  

 المناطق العازلة - قبرص

بعد اندلاع الحرب الأهلية في قبرص بين السكان ذوي الأصول اليونانية والتركية، انتهى القتال بوقف إطلاق النار، وسيطرت الأمم المتحدة على منطقة عازلة في عاصمة البلاد «نيقوسيا»، يفصل بين كل منها جدران طويلة، ولا يسمح لأي شخص بالولوج إلى تلك المنطقة.

المنطقة 51 - نيفادا في الولايات المتحدة الأمريكية

رفضت الحكومة الأمريكية منذ عام 1992 وحتى الوقت الحالي الكشف عن المحيط بـ«المنطقة 51»، ما جعل نظريات مؤامرة عديدة تحوم حولها، سواء تجارب سرية عسكرية أو كائنات فضائية، وظلت تلك المنطقة مندرجة حتى الآن تحت بند «سري للغاية».