بالصور: هذه الطفلة أصبحت إلهة يقدسها الناس في نيبال.. تعرفوا على السبب!

  • تاريخ النشر: السبت، 17 سبتمبر 2016
يونيكا - 7 سنوات - أصغر إلهة يعبدها الناس في نيبال
مقالات ذات صلة
رسالة من طفلة بطول 15 مترا لجارتها لهدف غريب: ما قصتها؟
في نفس الموعد صباح كل يوم: قصة قطع الإنترنت عن قرية ويلزية 18 شهراً
رجل يحتفل بمرور 60 عاماً على احتفاظه بنصف ساندوتش: له ذكرى خاصة

بين ليلة وضحاها، اكتسبت هذه الطفلة النيبالية "يونيكا" صفة القداسة في بلدها بعد أن رفعها المواطنون هناك لمنزلة "الإلهة" التي يتقربون إليها بالهدايا والقرابين ويأتون إليها محملين بالأمنيات.

وقد أصبحت يونيكا - 7 سنوات - أصغر إلهة يعبدها الناس في نيبال بسبب رموشها التي تشبه رموش البقر، وصوتها الذي يشبه طيور البط، مما جعل الناس يعتبرونها معجزة غير مسبوقة وأن بداخلها روح الإله.

شاهد أيضاً: صدق أو لا تصدق: صور أغرب الأشياء التي يعبدها الناس حول العالم!

الغريب أن الجميع في نيبال يقدس يونيكا، لدرجة أن اضطر رئيس وزراء نيبال بوشبا كال داهال  إلى الانحناء أمامها تعبيراً عن الاحترام.

ترك والدا الفتاة وظائفهما في بلدة باتان ليصبحا رعاة بدوام كامل لابنتهما وهي مهمة صعبة لأن الكوماري لا يسمح لهن بترك منازلهن إلا في المناسبات الخاصة وغير مسموح أن تلمس أقدامهن الأرض أبداً.

أما والدة يونيكا أصبحت أقرب لمتخصصة تجميل لحاجتها لتطبيق أنماط فريدة من المكياج على وجه الفتاة لتبدو كإلهة.