اليوم العالمي للحيوانات الأليفة: هكذا تؤثر تربيتها على سلوك الإنسان

  • تاريخ النشر: الأحد، 11 أبريل 2021
اليوم العالمي للحيوانات الأليفة: هكذا تؤثر تربيتها على سلوك الإنسان
مقالات ذات صلة
قرش قالب الكعيكة: قرش صغير الحجم يهاجم أغلب المخلوقات البحرية بشراسة
في يومها العالمي: اعرف موسيقتك المفضلة من برجك الفلكي🎼
الجبن القريش: طعام أساسي في الرجيم.. حضرها بوصفات مختلفة وشهية

يحتفل العالم 11 أبريل من كل عام، باليوم العالمي للحيوانات الأليفة، كنوع من مساعدات الحيوانات المتواجدة بالشوارع، على توفير مأوى لهم، بالإضافة إلى تقديم الرعاية الطبية لهم وعدم تعرضهم للأذى.

تعتبر تربية الحيوانات الأليفة من ضمن الأمور المفيدة لصحة الإنسان، حيث كشفت بعض الدراسات الحديثة أن تربية الحيوان في المنزل من ضمن الخطوات التي تحسن الحالة المزاجية للفرد، كما يساعد على تخطي الاكتئاب.

تأثير تربية الحيوانات الأليفة على صحة الإنسان

  • كشفت بعض الدراسات أن الأشخاص الذين لديهم حيوانات أليفة في منزلهم، يكونون أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب لذلك هو خير صديق يقدم لك الدعم والحب دون مقابل.
  • كشفت النتائج أن تربية الحيوانات الأليفة، تحمي صاحبها من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة كالضغط والقلب وغيرها من الأمراض الناتجة عن الشعور بالتوتر والقلق والوحدة.
  • تربية الحيوانات الأليفة تتحكم بوزن صاحبها، بطبيعة الوضع يحتاج الكلب إلى جولة مرتين في اليوم، هذا الأمر الذي يساعدك على ممارسة الرياضة وبالتالي لا تعاني من السمنة المفرطة.
  • يتم الاستعانة بالحيوانات الأليفة لرعاية كبار السن، من خلال الجلوس معهم لتحسين حالتهم الصحية وعدم إصابتهم بألزهيمر.
  • يمكن للحيوان الأليف أن يكون خير رفيق لك، يمكنك التحدث معه أو حتى البكاء أمامه دون الشعور بالندم أو الخجل على الإطلاق.
  • تؤثر تربية الحيوانات الأليفة على سلوك الفرد، من خلال جعلك تتحمل المسئولية أكثر، من خلال الاهتمام بمواعيد الطعام والتنزه وموعد الطبيب حفاظاً على صحته.
  • زيادة الحنان والحب بداخلك تجاهه وتجاه الصغار، كما أن الحيوانات الأليفة تضيف للإنسان بعض الصفات القيمة كالإخلاص والوفاء.

اليوم العالمي للحيوانات الأليفة: هكذا تؤثر تربيتها على سلوك الإنسان

تأثير الحيوانات الأليفة على سلوك الأطفال

  • الأطفال الذين يمتلكون حيوانات أليفة في منزلهم هم الأكثر سعادة، حيث يساهم الحيوان الأليف بنسبة كبيرة في سلوك الطفل خاصة في بداية الصغر، من خلال جعله أكثر حماساً ونشاطاً.
  • تربية الحيوان الأليف للطفل الذي لا يملك أخوة، من ضمن الخيرات المفضلة التي ينصح بها خبراء علم النفس، حتى لا يشعر بالوحدة وشعوره الدائم أنه يفتقد لشقيق أو شقيقة، فالحيوان الأليف قادر على تخطي هذا الشعور.
  • يساهم الحيوان الأليف في التحكم بسلوك الصغير، من خلال جعله يتحمل المسئولية الكاملة منذ الصغر، بالإضافة إلى قدرته على الاهتمام بما يملكه دون أن ينتظر شيئاً في المقابل.
  • تجعل الطفل يمتلك بعض المهارات الجديدة، من خلال جعله دائماً متحمساً ولديه قدر عال من الحماس والنشاط، حيث يعمل الحيوان الأليف على رفع مستوى السيروتونين لدى الأطفال.

أضرار تربية الحيوانات الأليفة في المنزل على صحة طفلك

  • هناك بعض المخاطر التي من الممكن أن يتعرض لها طفلك، في حالة عدم الاهتمام بصحة الحيوان الأليف، بالإضافة إلى الحرص الدائم على تنظيفه حتى لا ينقل البكتريا لطفلك.
  • حاول إلا يلمس الطفل أكل الحيوان الأليف، حتى لا تنقل له بكتيريا السالمونيلا، التي تصيب الجهاز الهضمي.
  • في بعض الأحيان من الممكن أن ينقل الحيوان الأليف، بعض الأمراض الجلدية والفطريات للإنسان، لذلك عليك بالحرص الدائم بزيارة الطبيب حتى لا يعاني طفلك.
  • لا تترك صغيرك كع حيوانه الأليف دون أن تدربه على الطاعة، حتى لا يسبب أذى للطفل عن طريق العض.  

أفضل الحيوانات الأليفة للأطفال

الكلاب

الخيار المفضل دائماً لدى كثير من الصغار، فهو خير صديق لطفلك الصغير ويعطيه كثير من المعاني المتعلقة بالوفاء والإخلاص، فلا تترد في شراء كلب صغير أو تبني جرو صغيراً واحتوائه.

القطط

تعتبر من الحيوانات الأليفة التي يمكنك تربيتها في المنزل، فهي لا تحتاج لخطوات معقدة لكي تتأقلم مع أجواء المنزل لذلك يمكنك اختيارها لطفلك.

الطيور

من ضمن الاختيارات التي يمكنك تربيتها في المنزل، حيث تعمل على إرسال السعادة والأمل لطفلك، لذلك يمكنك الاستعانة بهم ليكونوا أصدقاء لصغيرك.

السمك

في حالة بحثك على الهدوء والمنظر الرائع، يمكنك الاستعانة بتربية الأسماك الزينة، التي تحتاج لعناية معينة ومنتظمة حتى لا تتعرض للوفاة عند إهمالها فكن حذراً.

الهامستر

من ضمن الحيوانات التي يفضلها كثير من الأطفال، لذلك يمكنك اختيارهم كهدية لطفلك، ولكن احترس من الرائحة الكريهة التي يسببها في المنزل في حالة عدم العناية بنظافتهم.