الإصابة مقابل المال: أحدث تقاليع الطلاب في أمريكا لنقل عدوى كورونا

  • الجمعة، 03 يوليو 2020 الجمعة، 03 يوليو 2020
الإصابة مقابل المال: أحدث تقاليع الطلاب في أمريكا لنقل عدوى كورونا

على الرغم من التحذيرات بضرورة التباعد الاجتماعي وإتباع كافة الإجراءات الوقائية من فيروس كورونا المستجد، ضرب مجموعة من الطلاب في مدينة توسكالوسا بولاية آلاباما الأمريكية بتدابير التباعد الاجتماعي عرض الحائط،  بل قاموا بمجموعة من التصرفات الخطيرة والغريبة التي تهدد حياتهم وحياة من حولهم.

وذكر تقرير لشبكة إيه بي سي الأمريكية أن الطلاب أقاموا مسابقة لنقل العدوى مقابل المال، حيث كانوا يحضرون الذين كانوا يعلمون أنهم مصابون بعدوى فيروس كورونا المستجد وتعمدوا حضور الحفلات في المدينة.

وقالت سونيا ماكينستري عضو مجلس مدينة توسكالوسا إن الطلاب ينظمون "حفلات كوفيد" كلعبة لإصابة بعضهم البعض عمداً بالعدوى التي أودت بحياة أكثر من 127 ألف شخص في الولايات المتحدة.  

وأشارت ماكينستري إلى أن منظمي هذه الحفلات كانوا يحضرون عمدا أشخاصا مصابين بالمرض، وكان يتم وضع نقود في إناء، ومن يصاب بالعدوى أولا فإنه يحصل على النقود.

وأكد رئيس قسم الإطفاء في توسكالوسا، راندي سميث، عن قلقه من أن الأسابيع الأخيرة شهدت إقامة حفلات في جميع أنحاء المدينة ومقاطعة توسكالوسا، "حضرها طلاب، أو أطفال مصابون بكورونا".

وأوضح أنه في بداية الأمر كان يعتقد أن الأمر لا يعدو كونه شائعة، لكن تم التأكد من صحة هذه المعلومات فيما بعد.

وقالت "إيه بي سي" إنه بعد ساعات من الاجتماع، مررت المدينة قرارا يقضي بضرورة ارتداء الكمامات في الأماكن العامة.

وقد حيث ذكرت بيانات وزارة الصحة الأمريكية أن ولاية ألاباما سجلت 38422 حالة إصابة بفيروس كورونا، بزيادة قدرها 10696 في الـ 14 يومًا الماضية، ووفاة 947 شخصا على الأقل.